الرئيسية / اخبار / فتح ترد على حـ.ـסــاس بخصوص اشتراط الرئيس لتحقيق الوحدة الوطنية

فتح ترد على حـ.ـסــاس بخصوص اشتراط الرئيس لتحقيق الوحدة الوطنية

ردت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، على تصريح الناطق باسم حركة حـ.ـסــاس عبد اللطيف القانوع حول اشتراطات الرئيس محمود عباس “بأن تعترف حـ.ـסــاس بقرارات الشرعية الدولية قبل البدء بالحوار الوطني وإنهاء حالة الانöــسـ.ـام وتحقيق المصالحة الفلسطينية”.

وقال الناطق باسم الحركة حسين حمايل، في تصريح صدر عنه اليوم، إنه داخل حـ.ـסــاس مجموعة من التيارات المتضاربة.

وأضاف حمايل أن حسن يوسف تحدث عن أن حدود عام 1967 تقر وتعترف بها حـ.ـסــاس، وأنه “لا مانع لحركته بإقامة دولة فلسطينية على حدود 67 إضافة إلى أن إسرائيل أمر واقع”.

ولفت إلى أن “حـ.ـסــاس مقرة ضمنا ووافقت ووقعت في الحوارات التي جرت منذ عام 2007، بأنها تلتزم بقرارات الشرعية الدولية بما يخص دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران/ يونيو 67”.

ولفت حمايل إلى أن تصريحات حركة “حـ.ـסــاس” في هذا الموضوع هي ذر للرماد في العيون من أجل إطالة عمر الانöــسـ.ـام، وأنها غير معنية بإنهائه، وأنها تخدم أجندات حزبية فقط لها، في ظل استمرار العـ.ـدوان الإسرائيلي على شعبنا في كافة أماكن تواجده.

وذكر الناطق باسم حركة فتح أن القصف توقف على قطاع غزة، ولكن اقتحامات المسجد الأöـصى المبارك مستمرة، “شاهدنا الكثير من التصريحات لقادة حركة “حـ.ـסــاس” بأنه إذا عاد الاحتلال لاقتحام الأöـصى سيكون لها موقف”.

 

شاهد أيضاً

السفير القطري محمد العمادي يصل القطاع اليوم الخميس لصرف 100 دولار وفق آلية صرف جديدة

يصل السفير القطري محمد المعادي ونائبه خالد الحردان، إلى قطاع غزة، اليوم الخميس فإنه من …

اترك رد